لهب....لهب....لبنان صيفك لهب         حجر أحراش الجنوب....لهب         البقاع أخضرك ويابسك لهب       إلا   ....  إلا رجالك…. من عجب             عجب ....  عجب  …لبنان  عجب

الصفحة الرئيسية الصحة النفسية2

الصحة النفسية2

طباعة PDF

 

الصحة النفسية 2

في ماذا تتمثّل الصحة النفسية في الحياة اليومية..أولا وقبل كل شيء الإستقرار الذاتي وهو  نتيجة تسامح الفرد مع ذاته فلا توترأت تنهك طاقته الإيجابية  ولا عدوات وتوتّرات تفسد علاقاته الأسرية والمجتمعية، فالحياة  سمتها الهدوء والسكينة نتيجة الطمأنينة والأمان الذي يجب أن نشعر به داخلنا. هنا كلما كان الفرد  يتمتّع بالقدر المناسب من هذه الطمأنينة والراحة كلما كانت حياته تغلب عليها الإجابية والسعادة ثم زيادة على ذلك إمكانيته لتنشئة ذرّية اسوياء نفسنيا وفكريا واجتماعيا. الصحة النفسية اساسها العائلة النواتية والموسّعة الأسرية. هي التي تتيح للفرد الناشئ وتعينه على فهم  ذاته وغيره فهما موضوعيا بعيدا عن التاثر بالمشاكل الذاتية للابوين ومشاكلهم الإجتماعية. على الأولياء أن يميزوا  بين ضروفهم الذاتية وما يتطلبه نمو أبنائهم من موضوعية في التعامل فلا تخويف ولا ترهيب ولا اشعارهم بذنب لأتفه الأسباب...أضف الى هذا المحافظة على نوعية التربية التي لها انعكساتها على الراحة النفسية.هناك نوعان من التربية : التربية الإتكالية والتربية الإعتمادية (يتبع)