لهب....لهب....لبنان صيفك لهب         حجر أحراش الجنوب....لهب         البقاع أخضرك ويابسك لهب       إلا   ....  إلا رجالك…. من عجب             عجب ....  عجب  …لبنان  عجب

الصفحة الرئيسية الشخصية افنطوائية

الشخصية افنطوائية

طباعة PDF

 

أنواع الشخصية

نتعرض اليوم للشخصية الإنطوائية والشخصية القهرية والشخصية الهستيرية

كلمة الشخصية مشتقّة من اللاتينية PERSONA وتنعني قناع الذي كان  يضعه الممثلون على وجوههم اثناء تمثيلهم على خشبة المسرح من هنا  تكون الشخصية بمثابة  الأثر الذي يتركه الشخص المرتدي للقناع على المشاهدين. وهنا نجد وجه الشبه بين هذا الأقنعة والصيغ المنظمة لنماذج السلوك الذي يميّز الفرد ويعرفه بها  الأخرون في معاملتهم معهم...

الشخصية الإنطوائية

هذه الشخصية ترسم سلوك الأشخاص الذين يواجهون بعض الصعوبات والمشاكل في الإختلاط والتفاعل مع بيئتهم ومجتمعهم. لذا فسيماتهم :الإنعزال، حيث يفضل الإنطوائي الإبتعاد عن الآخرين متحاشي الإختلاط بهم ومعهم، وإذا أضطر الى ذلك فتراه هادئا في الحديث وفي التعبير عما يشغله وما يدور في نفسه من افكار ومشاعر...بصيغة موجزه فو الشخص الذي يفضّل أن أعماله هي التي تتحدّث عنه وليس كلامه وأقواله، وهذا نتيجة  حبّه للبقاء في الظل، حيث يكره الظهور في العلن،ويكره الصخب والإكتضاض والأماكن العامة ،  وفي مقابل هذا فهو يحب ويسهر على جودة عمله، وهي التي يعول عليها لإبرازه في المجتمع...انطواؤه لا يجب ان يفهم منه أنه غير صريح او ملتبس أو غير واضح في تعامله، فهو يعبر عما يختلجه بصراحة ووضوح، ولا يتكلّف ولا يتصنّع ولا يخاف كذلك، وهو يسعى لفرض  سلوكه هذا على الآخرين يود أن يعاملونه كما يعاملهم، طريقته هذه غالبا ما تكون السبب في عدم فهم الآخرين له حيث يعتبرونه فضا غليضا. استقلاليته تفرض عليه العمل على التميّز على الآخرين...ولكنه لا يحتقر عمل الآخرين  ولكنه يكره ان ينجر وراء اقوالهم او أفعالهم فيصبح نسخة مُكرّرة منهم وعنهم. الكثير يأخذونه على أنه شخص غريب الأطوار.تفاعله مع الآخرين لايكون إلا للضرورة أو إذا كان لذلك داع، وهو ليس بخجول...في حديثه يتجنّب الحديث عن العمل إذا كان يعمل أو عن الدراسة إذا كان طالبا، مواضيع بالنسبة له دون فائدة ولا جدوى، ورغم ذلك فهو يفضّل التفكير والتّأمل قبل ان يدلي برأيه وهو أول من يعترف ويقدّر كافة التطورات والإنجازات المحيطة به وأحيانا حد البالغة....الإنطوائي يحبّذ كذلك الكتابة عن الحديث المباشر للتعبير عن آرائه لذلك فهو صديق الحاسوب وشبكات التواصل الإجتماعي ولكنه التدرج في التواصل مع الغير ياخذ وقتا كبيرا فلا بد من التعرف عليهم رويدا رويد فلا اندفاعية هنا كذلك...قبل أن يقدم لا بد أن يشعر بالآمان معهم...أما إذا تأكد ووثق بهم فإنه الصديق المخلص والوفيز( يتبع الشخصية الهستيرية).