لهب....لهب....لبنان صيفك لهب         حجر أحراش الجنوب....لهب         البقاع أخضرك ويابسك لهب       إلا   ....  إلا رجالك…. من عجب             عجب ....  عجب  …لبنان  عجب

الصفحة الرئيسية المرأة والصحة النفسية 3

المرأة والصحة النفسية 3

طباعة PDF

المرأة والصحة النفسية 3

تحليل "الأنا" الى "je" و "moi" والذات الى: "أُنثى –ذكر" و" إمرأة- رجل" لتيسير التحليل

للتعبير على ذواتنا نستعمل في العربية ضمير المتكلّم "أنا". هذا الضمير يغطي عندنا الذاتي والإجتماعي في آن واحد...ولكن في التحليل النفسي نجد أن  هذ المزج  في صلب ال"أنا" يطمس أو  يغطي الكثير من الأشياء التي نكون في اشد الحجة لتوضيحها وبالتالي لفهمها في حياة الفرد. مع أن مثلا في الفرنسية يقع التمييز بين البعدين الفردي الذاتتي والإجتماعي حيث نجد إستعمال "je" و"moi" للتعبير على مناطقتين مختلفين فالأول يعبّر عموما على"l’être" الذاتي، وأما "le moi" فهو يعبّر عن الجانب الإجتماعي في الذات ، وما يمكن ان نعبر عنه(لتيسير الفهم) بال  " par-être" . هذا التمييز يجعلنا ندخل في تشعبات النفس والصراع بين هذان المكونان يفسّر لنا الكثير من المشاكل والإشكاليات والعقد التي يعاني منها الفرد.  ودائما لتيسير الفهم نميز بين بعد بعدين في إنسانيتنا: فكل منّا  حسب جنسه  يحمل هذا لتمييز بين الذاتي والإجتماعي فالمرأة : هي أنثى و إمراة،  والرجل هو ذكر ورجل في آن. الذكر (الأنثى ) هما البعدان البيولوجيان فينا وهذا نتقاسمة مع كل المخلوقات التي تعمّر الكون معنا وأما المرأة (والرجل) يمثلان الجانب الثقافي الإجتماعي فينا. سنجاول أن نفهم من خلا ل هذا التوضيح ماقلناه على المرأة  في الحلقة2 الماضية. (يتبع)

آخر تحديث ( الاثنين, 20 نوفمبر 2017 20:37 )