لهب....لهب....لبنان صيفك لهب         حجر أحراش الجنوب....لهب         البقاع أخضرك ويابسك لهب       إلا   ....  إلا رجالك…. من عجب             عجب ....  عجب  …لبنان  عجب

الصفحة الرئيسية الصحة النفسية والنظرة الأولى

الصحة النفسية والنظرة الأولى

طباعة PDF

ٍالصحة النفسية والحياة العاطفيةتحدثت كثيرا على ما يكبّل النفس ولم أتعرّض...لما يجعلها تنشرح وتنفتح على الآخرالكثير يرون أن حبك لشخص أو حب فتاة لفتى أمر طبيعي عادي ولكن هناك من يعتبره تحدّي...ولكن نوجز ونقول هل للحب والغزل من استراتيجية؟...عادة كل شيء يبدا بنظرولكنها نظرة ليس ككل النظرات نظرة "تولّع" شيئا ما...تطول أو تقصر ليس هذا المهمرعشة داخلية ...إحساسا مع ينتابك .....أثبت ...الحب يقرع باباك..لا تدري ماذا تعمل أتعيد النظر أتسرع الخطى لتهرب...تريد أن تلتفت وإذا بك تتعثّر الاهي ...انت ...نعم أنت لست وحدك أُثبت ماتحسه هذه من أحاسيس الآخر أيضاوصله شضاياها ..ٍربي كيف سأواجه؟. هنا الإستراتيجيات تختلفك- هناك من يتضاهر بعدم الإهتمام...الخجولون والغير متأكدين من أسلحتهم في ساحة الحب يتضاهرون بعدم المبلات ...ويجد الكثير منهم الأعذار للفرار م"ساحة الوغى"...آشكون قلك هي (هو) زاده حس ما حسيت...ويهز اكتافوا ويتعدى ولكن داخله يغلي على أنه ربما أضاع فرصة عمره.. لا تنهزم من البداية أثبت جرّب الإبتسامة- لا تنسى الإبتسامه ( تتبسّم لاك تضحك لاك تكشّخ)...إبتسامتك لغة عالمية ترمزللّطف وروح الوداعه وروح الدعابة والفكاهة...لكن فإما انها تظهرك في حالة جاذبية تساعدك على أتمام استراتجيتك أو تكو ن مفتعله تدفع الآخر عوضا عن أن تجذبه...الرجال ينجذبون للمرأة المبتسمه ويتحاشون المتجهّمه...وكذلك النساء ولكنهن أكثر فراسة من الرجال فإنهن سريعات البداهة يفرّفن بين إبتسامه ...وابتسامه...ولكن الإبتسامه مؤشّر جد إيجابي إذا كان تفي قالب إستراتيجية متكامله- وأما هناك من سيجد في الفكاهة وخرجا أن لم يكن مشرفا فهو حام لماء الوجه...وهذا يعتمد على سرعة البداهة..فمن والله صديقة صديقتي "سلوى" تشبهلك وإلا إنت سلوى...الست أنت؟؟؟ياالله...ومنهم باله العفو مانيش من الحومه وعندي عايلة صاحبي تسكن هنا...كل شيء جائر لجلب أطراف الحديث "كالسناره للحوته" الكل يبدأ بالمسّ. ,إذاضهرت لا تعرف...لا تستسلم واصل ريض روحك...وإلا انت زاده مش من الحومه...انت وتقاسيم وجهها، إذا تبسمت فأنت قاب قوسين أو أدنى أن توقعها(توقعه) في شباككّّّ...إرتجل ...إن شاء الله ما كونش قلّقتك...بالحق يرحم والديك وبارك الله فيك على خاطر أنا من البقعه...والبنات(الأولاد) غادي الّي تكلموا كينك سبيتو...الناس الكل على أعصبها...أتنفس الآن الرسمي.مازال ما بداش (يتبع)..