لهب....لهب....لبنان صيفك لهب         حجر أحراش الجنوب....لهب         البقاع أخضرك ويابسك لهب       إلا   ....  إلا رجالك…. من عجب             عجب ....  عجب  …لبنان  عجب

الصفحة الرئيسية ألا بذكر الله تطمئن القلوب

ألا بذكر الله تطمئن القلوب

طباعة PDF

نعم بذكر الله تطمئن القلوب لكن أي ذكر؟بعيدا عن الإجترار الذي يشغل أحيانا ولكن لا يحل امرا ما..."الا بذكر الله تطمئن القلوب" هل هذا صحيح أنك إذا ذكرت الله سيطمئن قلبك؟؟؟ يا حبّذا؟؟؟ولكن هذا ليس بواقعنا اليوم...لماذا؟ لأن هناك انفصام بين بعدين من أبعادنا...بين بعدنا البشري والإنساني...المجال الأول هو مجال التلقيني..الذي يبقى تلقينا ويبقى اجترارا نظريا ...دون أن يتجاوز ذلك المجال..أما الثاني المجال الإنساني هذا لا علاقة له بالتلقين...ولو أمضيت عمرك وعمر فوق عمرك لا يمكن تجاوز الإجترار...هذا له علاقة بتجربة ذاتية حياتية...حياتية... وليس تعليمية ولو أمضيت عمرك في حلقة ذكر وانت تعيد آلآف المرات ...الله...الله..الله إذن كيف تطمئن القلوب.بذكر الله؟؟؟(يتبع)