لهب....لهب....لبنان صيفك لهب         حجر أحراش الجنوب....لهب         البقاع أخضرك ويابسك لهب       إلا   ....  إلا رجالك…. من عجب             عجب ....  عجب  …لبنان  عجب

الصفحة الرئيسية سبحان الذي احسن كل شيء خلقا

سبحان الذي احسن كل شيء خلقا

طباعة PDF

 

سبحان من اتقن كل شيء صنعا2

قلت"..حدث ما...مباشرة الحواس تنقله الى هذا المكان وخاصة الى مكان معين منه l'amygdale التي تعمل كناقوس الحارس...إذا كان اشعار بالخطر تُفرز هرمونا تضع الكائن في حالى تهيؤ للمواجهة او للهروب، مباشرة الأعصاب تتوتر القلب يسرع في دقاته الأمعاء تُشد: حالة استنفار قصوى على جميع المستوات من وضائف ومشاعر  (وعقل بالنسبة للفرد البشري) للفرد... ويعكس ما يدور بالعالم الباطني على الوجه و ملامحه  ...مؤشرات أخرى تُركز على مأتى الخطر تحفّز الأعصاب استعدا لكل مستجدّ...وفي نفس الوقت وبنفس السرعة والفاعلية ينتقل هذا البحث الى داخل الكائن حيث تُسأل الذاكرة  هل من مخزون عندها له علاقة بالموضوع...اصبح اليوم تتبع كل هذا بالمخ بوصة التصوير بالرنين المغنطيسي...فيظهر ان  مجرد جلب انتباه الحواس لما يجري حول الكائن (أو الإنسان وكما قلنا ما يميز بينهما هو تطور الماغ))تتولى التفرعات العصبية استنفار المواقع المعنية بالأمر على مستوى الدماغ لكي يُؤخذ ردّة الفعل المناسبة أو التصرف أو السلوك المناسب...السؤال لماذ تسبق الإنفعالات :من خوف أو غضب او قرار مواحه أو هروب ..كل لإفتراضات العقلية للمواجهة.(يتبع)