سيدي الرئيس 8

طباعة

سيدي الرئيس 8انت من الذين يعلمومون أن ركوب الغرب على الربيع العربي هو لغاية ...ولكن ماضيهم الإستعماري كان يحول بينهم وبين التفكير في الرجوع للسيطرة المباشره على عالمنا العربي...إذن،المتغير هي الوسيلة وليس الغاية.., الهدف خططوا له بدهاء...دفع الدول العربية لتكون دولا فاشله وذلك بتمكين الإسلام السياس بإدارة هذه المرحلة فيها...لذا سيدي الرئيس ...منذ 8سنوات والإسلام السياشي متمكن من نفاصل الدولة..وأوصل تونس لما وصلت له ..وها هو الآن بعد أن فشل وكيله الشاهد ( وإياك أن تأتمنه لأنه غدار...وكما غدر بغيرك عندما تتاح له الفرص سيفعل نفس الشيء معك...ورغم تزلفه إليك وبيع ملفات بعض من استعملوه لك "مجانا") ينزل بنفسه لاداء المهمة...سيدي الرئيس الإسلام السياسي سيغرق في محاولته الأخير ليبررللغرب أنه لم يخطئ في اختياره للقيام بهذه المهمّة القذرة...فلا تفعل شيئا لإنقاذه...أقول لك هذا لأني متأكد أنك أسمى من أن تكون عصفورا نادرا.