لهب....لهب....لبنان صيفك لهب         حجر أحراش الجنوب....لهب         البقاع أخضرك ويابسك لهب       إلا   ....  إلا رجالك…. من عجب             عجب ....  عجب  …لبنان  عجب

الصفحة الرئيسية الإخوان والإرهاب

الإخوان والإرهاب

طباعة PDF

 حتى لا نغتر ...ويجد علينا أن هناك إخوانجيه "ديمقراطيين" وأخرون غير دمقراطيين ما يفرق بينهم هو درجة النفاق فقط .
       أقول  هذا بعد غطلاعي علئ على التقرير الأمريكي الذي يفضح بعض مدعمي الإرهاب في الوطن العربي.
القائمة التي أفرجت . عنهاالخارجية الأمريكية وتظم 131 إسما من مدعمي افرهاب فيها من الأكادميين وناشطين ورجال دين ينتمون لـ 31 دولة من مختلف أنحاء العالم، يوفرون الدعم للحركات “الجهادية” والجماعات الإرهابية في سورية والعراق ومناطق أخرى،
     وما يهمنا هنا هو بلاد المغرب التي يحكمها الإخوان كما كانت تحكم النهضه في تونس ...إلا أنه بالنسبة للمغرب، لا يتعلق الأمر بشخصيات عادية تشتغل بشكل مستقل بعيدا عن المخزن وعيون مخابراته،، وعكس ما كان عندنا بالنسبة للنهضه حكومة الإخونجي ‘بنكيران’ هي حكومة ديكور في الواجهة .   لكن الأسماء المغربية التي وردت بالتقرير والتي تتهم جماعة ‘عبد الإله بن كيران’ في لعبة الدم الذي يراق في الوطن العربي لأن الجماعة  تنتمي لحزب دعوي “حركة التوحيد والإصلاح” الذي يمثل الوجه الدعوي لحزب العدالة والتنمية السياسي الذي يتواجد في السلطة اليوم.لكن اخبث الذي يحتويه التقرير أنه يقدم الشيء وكأن  هؤلاء تصرفوا كأشخاص مستقلين، يتحملون مسؤولية أفعالهم و قناعتهم وهذا مجانف للواقع الإخواني يتصرف حسب ما يمايه عايه  التنظيم العالمي لللإخوان ولا يتصرفون من تلقاء انفسهم أو حسب قناعتهم ..هذه الأسماء التي يتحدث عنها التقرير  الأمريمي تحتوي على :  7 أسماء مغربية، على رأسها الدكتور أحمد الريسوني، عضو مؤسس ونائب رئيس الإتحاد العالمي لعلماء المسلمين الذي يترأسه ‘القرضاوي’، كما يشغل كعضو المجلس التنفيذي للملتقى العالمي للعلماء المسلمين، برابطة العالم الإسلامي. وأمين عام سابق لجمعية خريجي الدراسات الإسلامية العليا. رئيس لرابطة المستقبل الإسلامي بالمغرب والرئيس الأسبق لحركة التوحيد والإصلاح الخ..
      الرجل الثاني الذي ورد إسمه في التقرير هو المفتي المثير للجدل الشيخ ‘عبد البارئ الزمزمي’، وهو داعية إسلامي تخصص في فتاوى ‘السيكسولوجو’ أو (الجنس)، حيث أفتى بجواز مضاجعة الرجل لزوجته بعد موتها وهي جثة هامدة،
       هذا بالإضافة إلى أسماء أخرى معروفة مثل الشيخ ‘عبد الحي عمور’، داعية إسلامي- الدكتور ‘محمد الحبيب التجكاني’، أستاذ جامعي- الشيخ ‘محمد الروكي’، أستاذ جامعي- الشيخ ‘محمد يتيم’، كاتب إسلامي...
 كما نشرت المخابرات الأمريكية 28 شخصية سعودية دينية وسياسية وغير ذلك متهمين بدعم الإرهاب، . وللتذكير فقد سبق لوزيرة الخارجية الأمريكية السابقة ‘هيلاري كلينتون’ أن أعلنت صراحة أن السعودية هي أكبر ممول للإرهاب في العالم.