لهب....لهب....لبنان صيفك لهب         حجر أحراش الجنوب....لهب         البقاع أخضرك ويابسك لهب       إلا   ....  إلا رجالك…. من عجب             عجب ....  عجب  …لبنان  عجب

الصفحة الرئيسية ما رفع الراية البيضاء في اليمن

ما رفع الراية البيضاء في اليمن

طباعة PDF

بعيدا عن التعتيم الإعلامي
من رفع الراية البيضاء في اليمن؟؟؟؟

تذكير: أعلنت الحرب على اليمن من أمريكا عن طريق سفير آل سلول هناك...
سؤال:من ومن أين أعلن عن وقف العملية الهمجية الإجرامية لآل سلول على اليمن؟؟؟ من طهران أعلنها نائب وزير خارجية إيران قبل أن تقف بخمس ساعات... اليس هذا في حد ذتته "انتصار "لآل سلول؟؟؟؟؟؟؟
الآن ماذا جرى في الأربعة والعشرين ساعة الماضية قبل أن تقبل مملكة المهالك تمريغ أنفها..في ما تبقى من أوحال سد مارب ؟
أولا: تلقت إيران مؤشرات على نية السعودية توسيع دائرة القصف العشوائي.
 ثانيا: أرسلت إيران على جناح السرعة قطعاً من سلاح البحرية الى البحر الاحمر ومقابل خليج عدن، ما جعل الولايات المتحدة تتحرك بسرعة في البحر لمواجهة ما سمّته احتمال تدخل ايراني.
ثالثا: أبلغت إيران العواصم الأوروبية أنها سوف لن تبقى مكتوفة الأيدي إزاء ما يقوم به السعوديون، 
رابعا: سارع الاوروبيون الى التواصل في ما بينهم ومع الولايات المتحدة، ثم بعثوا الى السعودية برسائل احتجاج على الاستخدام «المفرط» للقوة، والذي أدى الى سقوط عدد كبير من المدنيين وهذا معناه: كفى.
خامسا: لاحظت البحرية الاميركية أن التحرك العسكري الايراني البحري يعكس استعداداً لتدخل معين، فسارعت الولايات المتحدة للإتصال بإيران فجاء ردها كالصاعقة على الأمريكان: كان جوابها بأنها سوف تكون غير مقيدة إزاء ما يمكن القيام به لمواجهة العدوان السعودي. 
سادسا: - تحركت قوة من اللجان الشعبية باتجاه الحدود مع السعودية وقامت بعملية خاطفة داخل الأراضي السعودية أدت الى مقتل عدد غير قليل من الجنود السعوديين، فسارعت وزارة الداخلية في الرياض الى إعلان حالة الاستنفار القصوى وهو ما فرض أيضاً استدعاء الحرس الوطني للمشاركة في الاستنفار وتوجه قسم منه الى المناطق الحدودية. 
وأخيرا وليس آخرا: تبلغت الاجهزة العسكرية والامنية في دول التحالف ودول غربية فشل أكثر من 15 محاولة لاغتيال قيادات في «أنصار الله»، وعلى رأسهم السيد عبد الملك الحوثي، وأن القصف المفترض لمخازن أسلحة لم يحقق الاهداف الفعلية.
على ضوي هذه التطورات التي شكلت عنصر ضغط على الجانب السعودي تمثلت في إعلان القيادة العسكرية للتحالف نفاد الاهداف العسكرية، وأن الامر صار صعباً، ما يعني بدء النقاش حول ضرورة القيام بعمل بري. لكن الأمر من هذا على آل سلول أنهم تلقّوا تأكيدات من مصر وباكستان والاردن والسودان بأن هذه الدول لن تشارك مطلقاً في أي عمل بري.
وما يؤكد فعليا"إنتصار" آل سلول هو انه بعد صدور بيان آل سلول قبول تمريغ أنوفهم في وحل سد مارب سارع «أنصار الله» الى إبلاغ سلطنة عمان أن ما جرى هو وقف لعدوان قام به السعوديون من طرف واحد، وهذه الخطوة لا تلزم الآخرين بأي مقابل، وأن ما فشلت السعودية في أخذه بقوة النار لن تأخذه بالمفاوضات .(ولفضحهم بقية)