لهب....لهب....لبنان صيفك لهب         حجر أحراش الجنوب....لهب         البقاع أخضرك ويابسك لهب       إلا   ....  إلا رجالك…. من عجب             عجب ....  عجب  …لبنان  عجب

السيزيام

طباعة PDF

يمناسبة إجراء مناظرة السادية للتعليم الأساسي

أغتنم هذه المناسبة لتهنئة المعلمين والمعلمات وتجمعهم النقايي الذي حرم اطفالنا اجراء هذه المناظرة في ظروف عادية...والذين اجبروا على إجرائها في معاهد غريبة عليهم مع معلمين لا بعرفونهم ...وفي جو من الضغط النفسي...ثم سؤالي للمعلمين ..ثم ماذا بعد؟؟؟ والآن أتوجه للأولياء مثلي الذين عاشو على اعصابهم الى صبيحة هدا اليوم..واسالهم: اليس ما مارسه معلموا ابنائنا هو نوع من الإرهاب؟؟؟هناك من سينتفظ ويعارض ويستنكر...لهؤلاء اقول...ما هو تعريف الإرهاب إذ بم يكن التعرض للأبرياء... وممارسة انواع التعذيب النفسى والفكري..الذب يصل حد القتل...نعم القتل..الم تسمع بمعلم القبروان الذي رفض أن يقوم بالإضراب فلم يعجب زملاءه فتسلطوا علية ..فلم يتراجع فسلطوا عليه تلامسذ المدرسة...أتعرفون ماذا فعل؟؟؟شنق نفسه....هذه ممارسات أناس يدعون أنهم أصحاب رسالة ...ثم في أخلاقياتهم وشعورهم بالمسؤولية ؟؟؟ما قولكم في معلم سنة سادسة (وهو ليس بحالة شاذه) يدق جرس هاتفه 17 مرة في الحصة دات الساعتين..ويخرج بين المكالمة والمكالمة للحديث مع زمبه بالقسم المجاور...ما هي رسالة رسابته ومن سوء حظ هذا المعلم من أكثر المشاركين في الحوارات ..وعندما تسمعه يتحدث عن الضمسر المهني ورسالة المعلم...تقول سقراط قدام مبتدئ...لذا لا بد أن نواجه هذا الموضوع بكل جرأة وجدية... "عجبني" العباسي توه انهارين ,,كيفاش يلوج على التهدئة...لأنو بعرف أن جماعتوا تجاوزوا كل الحدود...ويا ليت تدخله كان قبل هذا الوقت بكثير حتى لا تصل الأمور الى ما وصلت إليه.(وللحديث بقية)