لهب....لهب....لبنان صيفك لهب         حجر أحراش الجنوب....لهب         البقاع أخضرك ويابسك لهب       إلا   ....  إلا رجالك…. من عجب             عجب ....  عجب  …لبنان  عجب

الصفحة الرئيسية آل سلول تتجرع السم الذي طبخته لغيرها

آل سلول تتجرع السم الذي طبخته لغيرها

طباعة PDF

السعودية تتجرع السم الذي طبخته لغيرها

في غياب الحكمتة يحضر التهور...وهذا بالضبط حال مملكة المهالك  ... لقد كفرت بنعم الله التي أغدها عليهان ...فهذا زفت وأورانيوم ,,,وحجيج,,ومعتمرين  أنهر من المال تصب في خزينتها دون أي جهد أو عناء...وإذا بآل سعود يكفرون بهذه النعم فجلها وضف للفساد والمجون والبقية في زرع الفتن..والإجرام في حق أمة محمد صلى الله عليه وسلم...منذ نشأبها تحالفت مع أعداء الأمة لتمزبقها لتجويعها للتنكيل لها ...الثور المصرية ، التورة اليمنبة ، الجزائربة ....وآخرها الثورة الفلسطينية...أجهضتها كلها..وتآمرت على زعمائها...ثم لم تكتفي بهذا ...فلجأت لتمزيق النسيج الإجتماعي العربي ..في سوربا في العراق فياليمن في ليبيا في الصومال...وآخر من تآمرت عليهم إيران وروسيا...فأغرقت السوق العالمية بفائض كبير من النفط...لتركيعهما إقتصاديا.. وفتحت بتحريض صهيوني حربا على اليمن...ودارت الأيام...حاول الجمبع إيجاد مخرجا لآل سلول...لترفع يدها عن الإرهاب وتنقضها من المستنقع الذي غرقت فيه في البمن...وبضغط من روسبا وإيران على الجيش اليمني والثوار ليتركوها تجد موقع قدم في عدن..ويكون ذلك مبررا لكي تعلن انتصارها في اليمن وتوقف الحرب...وعندما أنزلت بعض مرتزقتها في عدن..تنكرت لوعودها لروسيا وإيران..وزجت بمرتزقتها  لإحتلال كامل الجنوب..ولم تتفطن ان روسبا وابران ليطمنوا الحوثيين والجيش زودزه بمعدات حديثة وصواريخ استراتيجية..إحتياطا من مكر آل سلول...وعندما تهورت في التنكر لكل تعهداتها...أطلقوا ايد الجيش والثوار وإذا بالدلابابات السعوديةوالقطرية تتهاوى كورق الكرطون ومرتزقتهم تتهاوى كالذباب واصبح العمق السعودي على مرمى حجر من الصواريخ البالسطية...وفي أوج هذا التطور...وجدت إبران وروسيا الفرصة للإنتقام من آل سلول..ونقضهم لعهودم...فقرروا إغراق السوق العالمية بالبترول بزيادة  مليوني برميل في اليرم لينزل ثمهه الى أقل من 30 دولار...وإذا بآل سلول يتجرعون السم الذي يطبخونه لغيرهم..وإلي عملت إيدو ربي يزيدو...