لهب....لهب....لبنان صيفك لهب         حجر أحراش الجنوب....لهب         البقاع أخضرك ويابسك لهب       إلا   ....  إلا رجالك…. من عجب             عجب ....  عجب  …لبنان  عجب

الصفحة الرئيسية منبع الشر

منبع الشر

طباعة PDF

منبع الشر
فى عام 1964 صدر كتاب سيد قطب المعنون “ معالم فى الطريق”. وفيه الفكرة المحورية التي تحولت الى عقيدة الإخوان هي:"الحاكمية " ماذا تعني هذه الفكرة؟ التى تعنى أن يكون كوكب الأرض محكوماً بسلطة اسلامية لا تنازعها أية سلطة أخرى ليتم الانتقال من الجاهلية إلى الاسلام.(يقصدون إسلامهم)...، وأن تصبح الحياة كلها تطبيقاً للاسلام ومن ثم يعود البشر إلى حكم الله، الله الذين يمثلونهم لوحدهم والناطقون باسمه ...وأن كل مَنْ ينازعهم حق الله فى الحاكمية وفى ما قرروه عنه من شريعة هو كافر يستباح دمه ( تذكرو شكري بالعبد والبراهمي وغيرهم ....) ليكونوا الوحديدين مصدر السلطة ومن يخالفهم فهو كافر، وإذا عاند فانه فى النهاية يحكم عليه بالقتل.

وتأسيساً على مفهوم الحاكمية عُقد مؤتمر للجمعيات والجماعات الإسلامية برئاسة فضيلة الامام الأكبر شيخ الأزهر الدكتور عبد الحليم محمود الذى كان قد أصدر بياناً جاء فيه “ أن كل التشريعات وكل الأحكام التى تتعارض مع الاسلام تعتبر زائفة”. ...بالله إسألوا شبخ المنافقين هل بدّل هذه العقيدة؟؟؟؟؟.