لهب....لهب....لبنان صيفك لهب         حجر أحراش الجنوب....لهب         البقاع أخضرك ويابسك لهب       إلا   ....  إلا رجالك…. من عجب             عجب ....  عجب  …لبنان  عجب

الصفحة الرئيسية الى راع غنم...لا يباع تابينه في السياسة

الى راع غنم...لا يباع تابينه في السياسة

طباعة PDF

رأي ...للإتعاض
الى راعي الأغنام...الذي لا يسرف تابينه في السياسة
قي الكتاتيب أيام أن كانت الكتايب يقرأ على ألواحها التنزيل......قيل لنا...لا ينبأ نبي في قومة...فبكيناوفتحت المدارس ...وعوّضت الألواح ، والمؤدب وروائح الصمغشموع النور...العلم نور والمعلّم خليفة الرسول ..فضحكنا راجينا ضحكنا يطولفي غفلة منا ..ومن الزمن...عششت في المدارس..وعقول الأطفال والسذّج، الخفافيشظلام دامس ...تحركت فيه اللّحي والعمائم..أمام شياهك..على مرأى ومسمعمن نور الفجر..طلقات معدودة ...فسال لقاح الأرض من دم ٍرأسك وقلبك...يطوق العمائم واللحي...نار موقدة تتابعهم تحاصرهم تضج مضاجعهملن تخفت حتى تأتي ...عليهمم وعلى كتبهم الصفراءعلى عقولهم المتصحرة المتحجرة ....التي لا تنتج الا الّحي والتعواعيذ وبعض آيات التفاق وكثيرا من الدماء...زمنهم ..وراءهم...وأنت كل الزمان لقاح الأرض إشتد عوعد زرعهالربيع على الأبوابنم هنيئا يا ؤاعي الأغنام...