لهب....لهب....لبنان صيفك لهب         حجر أحراش الجنوب....لهب         البقاع أخضرك ويابسك لهب       إلا   ....  إلا رجالك…. من عجب             عجب ....  عجب  …لبنان  عجب

الصفحة الرئيسية التاريخ ...والدم

التاريخ ...والدم

طباعة PDF


1 h · 

إجرام الاخوان بجميع تفرعاته قاعده وداعش الخ...لم يأتي بجديد ولكنه نذير فنائهم
أين عون  هامان وهتلر وموسيليني..وبوش ألأب والإبن الخ...؟؟؟؟.

المتتبع سطحيا للأحداث لا يجد فيها إلا ما يبعث عن التشاؤم في أدنى الأحوال... ولنا فيما يجري في عالمنا العربي خاصة ما يبرر ليس التشاؤم فقط بل الإكتئاب ...لكن نظرة متانية في اوضاعنا ورغم شناعاتها وفضاعتها واذا تركنا رقة المشاعر والعواطف امام شلالات الدم والذبح والحرق ..ونسال التاريخ...عن سر ما يجري ؟لوجدنا في التاريخ اكبر سند لتغيير نظرينا وقراءة الأحداث بطريقة مختلفة تماما...اي مبررا كافيا لتفاؤلنا..سؤال..من منكم يعرف تغيرا جوهيريا وقع في التاريخ ...دون حروب وفضاعات وشلالات دم؟ وهذا ليس بوقف على التاريخ الحديث...بل منذ أن وطأت قدم الإنسان الأرض...أقصد مع قابيل وهابيل...الى الحروب الإبادية التي مر بها عالمنا العربي الإسلامي على يد الماغول وغيرهم وما مرت بها أوروبا...ضد نفسها وفي جرائمها الإستعمارية وكذلك الولايات المتحده التي اقيمت على جريمة ضد الإنسانية زيادة على بشاعتها من استئصال للهنود الحمر الى حربها بين الشمال والجنوب وصولا الى حالنا في العالم العربي اليوم حيث وصلت الوحشية مداها ،الخ..الخ..إذن ما الجديد في جرائم داعش والنصره والإخوان؟ .وكما يقول المولى لولى دفع الناس بعضهم البعض لفسدت الأرض... الدم هو لتفادي إفساد اعظم ...؟الذي هو الشرك بالله والعكفر والنفاق ..دين الإخوان والوهابية والتكفيريين. لنا في التاريخ مواعض ... في بدرالمسلمين بقيادة خير البرية(ص) خيّروا الإستلاء على قافلة قريش(هناني مناني كا تقول المقولة الشعبية التونسية ) لتحاشي الحرب ومواجهة غلات الكفر من قريش..وإلا الحرب فاختار لهم المولى الحرب ...الذي ايدهم رغم قلتهم بنصر مبين ...السنا أمام غلات الكفر والتفاق في مملكة أل سلول والتنظيم العالمي للإخوان على طول أرضنا وعرضها...لكن هذا الثمن الذي يجب أن ندعفه مقابل حريتنا وانعتاقنا من مخلفات "إسلام إسمع" الذي يخطه لنا مشايخ الفجور ..مقابل "إسلام إقرأ "الذي جاء به سيد الآنام...المبني على العقل والإجتهاد ...... إذن الدم بشائر النصر وبشائر عودتنا لريادة البشرية...ونذير إستئصال الإسلام السياسي السبب في حبستنا الحضارية ،كا استؤصل فرعون وهامان وهتلروكل أفاك أثيم(أعرف أن الكثير لا يرى هذا الرأي..لكن مع اعتذاري لهم...هذا هو الرأي)